أنشطة المجلسدورات المجلسمقرارات المجلس

دورة أكتوبر.. انسحاب الأغلبية المسيرة للمجلس الجماعي بسيدي بيبي بسبب ملف شائك

انسحبت الأغلبية المسيرة للمجلس الجماعي لسيدي بيبي بإقليم اشتوكة أيت باها، ضدا على ما أسموه بالعبث بمصالح المواطنين الإدارية وعدم مراعاة مصلحتهم ومعالجة الملفات المرتبطة بالأراضي السلالية.

هذا وجاء قرر الانسحاب الذي اتخدته غالبية الأعضاء بعدما تمت مناقشة النقطة المتعلقة بالأراضي السلالية، جرى تأجيل الدورة إلى حين استدعاء مسؤولين على قطاعات إقليمية.

وتم يوم الأربعاء الأخير، انعقاد الدورة في نسختها الثانية على أمل التصويت على النقط ومناقشتها بعد استدعاء كل من المحافظ على الأملاك العقارية باشتوكة، ورئيس قسم الشؤون القرووية بعمالة اشتوكة آيت باها، وممثل المجلس النيابي.

وعلى الرغم من المراسلات الموجهة إليهم من طرف المجلس الجماعي لسيدي بيبي لإعطاء توضيحات حول القرار الصادر بالجريدة الرسمية بشأن ما يسمى بأراضي الجموع لأملاك سيدي بيبي وأيت عميرة، فقد تخلفوا عن الحضور.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق